السودان  : الفريق الوطني للتعليم الدامج … يجيز مكونات غرف المصادر للمدارس الدامجة

فجاج الإلكترونية

السودان  : الفريق الوطني للتعليم الدامج … يجيز مكونات غرف المصادر للمدارس الدامجة

الخرطوم – محمد مصطفى

اجاز الفريق الوطني لمشروع تمكين مؤسسسات التعليمية لتصبح دامجةللتلاميذ ذوي الاعاقة مكونات غرف المصادر والوقوف علي مكوناتها وتفاصيلها بعد اكتمال عملية شرائها توطئة لتسليمها للمدارس المختارة بولايتي جنوب دارفور والخرطوم.
وقال ايمن بدري مسؤول قطاع التربية والاعلام بمنظمة اليونسكَو مكتب الخرطوم ان هناك تقدم كبير في تدريب الأساتذة المساندين لافتاً إلى أن المدارس باتت مهياة لتطبيق التجربة، وأن أكتمال غرف المصادر بالمدارس المختارة لتطبيق المشروع بولايتي الخرطوم وجنوب دارفور، ونوه بدري خلال مخاطبته ورشة خاصة بمشروع تمكين المؤسسات التعليمية لتصبح دامجة بوزارة التربية والتعليم امس، الي تحديات مالية تواجه المشروع بعد الفراغ من شراء مستلزمات غرف المصادر، موضحا ان الزيادة في الاسعار اوجدت فارق كبير مابين التكلفة الاساسية التي وضعت في ميزانية المشروع قبل عام لغرف المصادر مقابل الزيادة الحالية في الاسعار غير انه ذهب الي اجتهادهم في استقطاب المزيد من دعم الشركاء الي ذلك كشف بدري عن استعداد ٥ إذاعات لبث ٦٠٠ رسالة عن المشروع بجانب برامج اذاعية حسب المساحة البرامجية المتاحه داخل كل اذاعة وأضاف بأن الاذاعات من بينها الإذاعة القومية وهلا واذاعة بلادي والاذاعة الرياضية اضافة الى إذاعة القوات المسلحة
من جانبها كشفت مديرة ادارة التربية الخاصة بوزارة التربية ولاية الخرطوم دكتورة فايزة حسن ان تنفيذ المشروع سيبدأ خلال اسبوع بولاية جنوب دارفور داعية الفريق الوطني إلى اجازة العمل الذي تم في ولاية الخرطوم فيما يلي غرف المصادر تمهيدا لتنفيذه
ونوهت دكتورة سوسن احمد عوض إلى أن إختيار المعلمين والمدارس بولاية الخرطوم تم وفقا المعايير المتفق عليها واضافت بانه تم اختيار ٧ رياض أطفال و٣ مدارس تعليم كبار ببحري اضافة الى ٥ مدارس فنية بالخرطوم.، وفي السياق قالت دكتورة ليلى كرار الاستاذ المشارك بقسم التربية الخاصة بجامعة الخرطوم قالت نستطيع الآن أن نقول ان التعليم الدامج اصبح واقع بعد أن كان حلم مضيفة بأن تقييمها للورشة التدرييية للعمل المساند بأنها جيدة منوهة إلى أن مكونات غرف المصادر اجازها الفريق الوطني وتحتوي على مراءة متحركة وقطعة موكيت ومجسمات لحيوانات وخضروات وحروف اللغة العربية والانجليزية اضافة الى لوحات تدريب وبطاقات تعليمية وادوات خاصة بالصم والمكفوفين وكتب قصص للاطفال تعمل باللمس،
من جانبها قالت دكتورة فاطمة عن الدورة التدرييية ال قدمت للاساتذة المساندين في وقت سابق وقالت تم تقسيمهم ال ٦مجموعات حسب كل إعاقة منوهة الى تفاعل الأساتذة مع التدريب وابداءهم الاستعداد للتدريس وابانت بأن عدد المتدربين 55 داخل ولاية الخرطوم.

التعليقات مغلقة.