الرشايدة يرحبون باتفاق السلام ويدعون السودانيين للتوحد

0

الرشايدة يرحبون باتفاق السلام ويدعون السودانيين للتوحد

الخرطوم: فجاج

رحبت قبائل الرشايدة بإتفاق السلام المبرم بين الحكومة والجبهة الثورية وشارك وفد رفيع من قبائل الرشايدة برئاسة ناظر عموم قبائل الرشايدة أحمد حميد بركي في احتفال السودان باستقبال وفد التفاوض الحكومي في ساحة الحرية بالخرطوم امس الخميس.
ووصفت قيادات قبائل الرشايدة الاتفاق بأنه نقطة تحول إيجابية في مسيرة استقرار وبناء السودان وطالبوا بضرورة تحقيق التحول الديمقراطي وناشدوا القائدين عبدالواحد محمد نور وعبد العزيز الحلو بالانضمام لمسيرة السلام

ووصف رئيس قبيلة البراصة محمد سليم مرشد الاحتفال بالسلام في ساحة الحرية بأنه يوم عرس السودان وأعرب عن أمله في انتهاء مظاهر الصراع بكافة أشكاله في السودان

بدوره دعا الإعلامي بقبائل الرشايدة حامد حميد الحركات المسلحة التى لم تنضم للسلام بالعودة للوطن والاسهام في عملية البناء والسلام وقال (كفاية رفع السلاح ويجب ان نودع الحرب وتجلس للحوار)
وأكد أن انضمام الرافضين للاتفاق بشكل إضافة مهمة للتنمية والاستقرار

وفي سياق متصل دعا ممثل شورى الرشايدة العمدة سليم مسلم حميد السودانيين للتوحد بصفة عامة وأبناء ولاية كسلا وأهل الشرق بصفة خاصة بدعم اتفاق السلام على الأرض
وأكد حميد دعم قبائل الرشايدة للحكومة بشقيها العسكري والمدني لتحقيق أهداف وبرامج الثورة

وأثنى العمدة ابو فهد عبد الله مسعود على الجهود التي بذلها رئيس الوفد الحكومي المفاوض الفريق أول محمد حمدان دقلو من أجل تحقيق السلام ووصفها بأنها خطوة تاريخية واكد ان قبائل الرشايدة جزء لايتجزأ من السودان تعمل بيد واحدة لحماية الوطن وأضاف (أهل السودان متوحدين ولا فرق بينهم) وزاد :”اليوم ترفرف حمائم السلام في ساحة الحرية” واكد ان الوطن يحتاج جهود جميع أبنائه

وقال القيادي بشورى البراطيخ سالم سلمان مسلم جئنا من قبائل الرشايدة لدعم السلام
وأعرب عن أمله في ان يعم السلام جميع أنحاء السودان

ووصف القيادي بالقبيلة علي عبيد عبدالله نائب رئيس شورى الزنيمات الاحتفال بالسلام بأنه يوم تاريخي في مسيرة السودان
وتمنى أن تنفذ بنود الاتفاق عمليا على ارض الواقع وإن تشكل مدخلا للتنمية والاعمار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.