الرأي حر والحقيقة مجردة

السودان : حمدوك … هناك تشظي بين المؤسسات العسكرية و المدنية

فجاج برس

السودان : حمدوك … هناك تشظي بين المؤسسات العسكرية و المدنية
الخرطوم:فجاج برس
كشف رئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك عن ان هناك انقسام بين المؤسسات المدنية والعسكرية في السودان
وقال ان هناك تشظي بين المؤسسات العسكرية و المدنية في السودان
واوضح خلال طرحه لمبادرة وطنية أن “الهدف من المبادرة هو توحيد الكتلة الوطنية من أجل الإنتقال” وقال : . كنت أنتظر أن تكون أولوياتها هي الحفاظ على وحدة السودان، وطرح خطط إقتصادية حقيقية والتركيز على برامج التنمية. يبدو واضحًا أن ما يهم الطبقة السياسية هو ضمان موقعها على رأس السلطة.
واضاف حمدوك انه من المهم الالتزام بالتخلص من دولة الحزب لصالح دولة الوطن وتشكيل المجلس التشريعي خلال شهر
واشار الي ان هنالك تحديات كبيرة أمام قضايا الانتقال الديمقراطي مثل الأزمة الاقتصادية والشراكة بين المدني والعسكري
‎ واكد حمدوك ان السودان يحتاج إلى توافق حول برنامج وطني لتحقيق ديمقراطيةح مستدامة في وطن يتسع للجميع
مشيرا الي ان المبادرة تشمل الالتزام بتنفيذ السلام الشامل ومعالجة قضايا العدالة
وان الشراكة السياسية لا تسير في خط مستقيم وتواجه تحديات كبيرة
– وقال ان هنالك تحديات كبيرة أمام قضايا الانتقال الديمقراطي مثل الأزمة الاقتصادية والشراكة بين المدني والعسكري
– واضاف ان السؤال الكبير الذي نواجهه هو أن يكون السودان أو لا يكون
– مؤكدا ان التحديات تشمل التشظي في المؤسسات بين العسكري والمدني وبين العسكريين أنفسهم
– واوضح ان المبادرة المطروحة تدعو لتوحيد الكتلة الانتقالية في برنامج وطني
– كما ان المبادرة تتضمن المطالبة بإصلاح القطاع الأمني والعسكري والوصول إلى جيش وطني .