الرأي حر والحقيقة مجردة

عضو بالسيادي: الوثيقة الدستورية وضعت في توقيت عدائي ويجب مراجعتها

الخرطوم: فجاج

دعا عضو مجلس السيادة الانتقالي القائد الطاهر حجر الي وضع خارطة طريق للخروج من الازمات الحالية، وقال ان البلاد في حاجة إلى التوافق على مشروع وطني لجميع مكوناته مع تحقيق العدالة والحكمة.

وأتهم حجر الوثيقة الدستورية بانها تسببت في عدم الوصول إلى مشروع وطني متفق عليه، وقال إنها وضعت في توقيت عدائي وطالب بمراجعتها.

وقال إن شركاء السلام يدركون حجم التحديات التي تواجه البلاد،فضلا عن تجاذبات مكونات الحكومة الانتقالية.

واعتبر حجر اتفاق السلام المدخل الصحيح لمعالجة قضايا السودان وتصحيح الأوضاع، إلى جانب التركيز على قضايا معاش الناس.

وانقد تأخير تنفيذ برتكولات اتفاق سلام جوبا وقال إن التأخير غير مبرر، غير أنه أكد ان هناك تأخير له مبررات بسبب تأخير تشكيل آليات وهياكل السلام،وعملية تمثيل ومشاركة الأطراف في الجهاز التنفيذي.

واضاف ان السلام يجب أن يقودنا الي سلم مجتمعي وليس هناك ما يمنع تحقيق ذلك وهناك تعاون واحساس بحاجة البلاد الي كل أبنائها لتقديم تنازلات من كل مكونات الفترة الانتقالية بمختلف مستوياتها وترتيب المفاهيم والاولويات.

ودعا حجر الى أهمية هيكلة الحاضنة السياسية وطي صفحة السودان القديم بتجاوز شماعة النظام السابق وفتح صفحة جديدة عبر حوار سياسي يقود البلاد الي بر الأمان.

وأشاد بمعالجة عزلة السودان واعتبر ما تم من انفتاح للسودان على العالم الخارجي أمر ليس بالسهل.

واشار عضو المجلس السيادي إلى أن دعم القضية الفلسطينية يتطلب من السودان التعاون مع إسرائيل للتحدث معها عن كيفية معالجة القضية الفلسطينية وقضية الأقصى. وشدد حجر على أهمية وجود جهاز تشريعي لمراقبة الجهاز التنفيذي وادارة التنوع بصورة حسنة.

عضو بالسيادي: الوثيقة الدستورية وضعت في توقيت عدائي ويجب مراجعتها

الخرطوم: فجاج

دعا عضو مجلس السيادة الانتقالي القائد الطاهر حجر الي وضع خارطة طريق للخروج من الازمات الحالية، وقال ان البلاد في حاجة إلى التوافق على مشروع وطني لجميع مكوناته مع تحقيق العدالة والحكمة.

وأتهم حجر الوثيقة الدستورية بانها تسببت في عدم الوصول إلى مشروع وطني متفق عليه، وقال إنها وضعت في توقيت عدائي وطالب بمراجعتها.

وقال إن شركاء السلام يدركون حجم التحديات التي تواجه البلاد،فضلا عن تجاذبات مكونات الحكومة الانتقالية.

واعتبر حجر اتفاق السلام المدخل الصحيح لمعالجة قضايا السودان وتصحيح الأوضاع، إلى جانب التركيز على قضايا معاش الناس.

وانقد تأخير تنفيذ برتكولات اتفاق سلام جوبا وقال إن التأخير غير مبرر، غير أنه أكد ان هناك تأخير له مبررات بسبب تأخير تشكيل آليات وهياكل السلام،وعملية تمثيل ومشاركة الأطراف في الجهاز التنفيذي.

واضاف ان السلام يجب أن يقودنا الي سلم مجتمعي وليس هناك ما يمنع تحقيق ذلك وهناك تعاون واحساس بحاجة البلاد الي كل أبنائها لتقديم تنازلات من كل مكونات الفترة الانتقالية بمختلف مستوياتها وترتيب المفاهيم والاولويات.

ودعا حجر الى أهمية هيكلة الحاضنة السياسية وطي صفحة السودان القديم بتجاوز شماعة النظام السابق وفتح صفحة جديدة عبر حوار سياسي يقود البلاد الي بر الأمان.

وأشاد بمعالجة عزلة السودان واعتبر ما تم من انفتاح للسودان على العالم الخارجي أمر ليس بالسهل.

واشار عضو المجلس السيادي إلى أن دعم القضية الفلسطينية يتطلب من السودان التعاون مع إسرائيل للتحدث معها عن كيفية معالجة القضية الفلسطينية وقضية الأقصى. وشدد حجر على أهمية وجود جهاز تشريعي لمراقبة الجهاز التنفيذي وادارة التنوع بصورة حسنة.