الرأي حر والحقيقة مجردة

خبراء: ترحيب دقلو باتفاق وقف إطلاق النار في أثيوبيا يؤكد حرصه على استقرار الإقليم

الخرطوم: فجاج برس
امتدح الخبير والمحلل الاستراتيجي عبد المنعم خاطر خطوة نائب رئيس مجلس السيادة الفريق اول محمد حمدان دقلو الترحيب بتوقيع اتفاق وقف اطلاق النار بين الحكومة الإثيوبية وجبهة تحرير تقراي، وقال إن الخطوة تؤكد حرصه على أمن واستقرار الاقليم .
وأشار خاطر الى تغريدة للنائب في صفحته بفيس بوك: “نشيد بالروح الإيجابية التي تحلت بها الأطراف، وتغليبهم المصلحة العليا، حفاظاً على وحدة واستقرار الشعب الإثيوبي الشقيق وأضاف نثمن جهود الوساطة التي قادها الاتحاد الأفريقي، وكل المساعي الحميدة، التي أسهمت في التوصل لتوقيع الاتفاق”.
وقال خاطر إن النائب حميدتي رجل محب للسلام وظل يعمل من أجله ليس فقط من خلال رعايته لسلام جوبا أو القيام بمصالحات بين مكونات المجتمع في ولايات دارفور وفي مناطق أخرى في السودان بل امتدت أياديه لتصل إلى دول الجوار الاقليمي في تشاد ودعم الوفاق الوطني هناك من اجل استقرار ووحدة تشاد وأضاف أن النائب حميدتي ظل ينادي باستمرار عن الوحدة والوفاق الوطني وتحقيق السلام فهو يحب أن يتحقق الأمن والسلام والاستقرار في كل دول الجوار الإقليمي، منوها أن أثيوبيا لها علاقات تاريخية متميزة مع السودان وقال إنها تمثل العمق الاستراتيجي للسودان حيث أن أمن إثيوبيا مرتبط بأمن السودان وأي انفلات اواضطراب أمني فيها ينعكس سلبا على الأوضاع في السودان.
من جهته ثمن الخبير الاستراتيجي صالح بساط ترحيب نائب رئيس مجلس السيادة وقائد قوات الدعم السريع باتفاق وقف إطلاق النار في إثيوبيا ورأى أن الاستقرار في إثيوبيا ضروري ومهم لتحقيق الأمن والاستقرار للشعب الاثيوبي وتابع..امن إثيوبيا مهم للسودان بدرجة كبيرة وأكثر الدول التي تتأثر بالحروب القبلية في اثيوبيا السودان والذي ظل يستقبل اعداد كبيرة من اللاجئين والنازحين الاثيوبيين وتقدم لهم الخدمات الإنسانية من مأوى ومأكل ومشرب.
ونوه الخبير الى الجهود الكبيرة التي تبذلها قوات الدعم السريع في مكافحة التهريب والهجرة غير الشرعية وتأمين الحدود في جميع أنحاء البلاد.

%d مدونون معجبون بهذه: