الرأي حر والحقيقة مجردة

«الوضع خطير.. الكوليرا قادم».. سبب الانتشار وأهم البلدان

فجاج برس

«الوضع خطير.. الكوليرا قادم».. سبب الانتشار وأهم البلدان

فجاج – وكالات

يبدو أن وباء الكوليرا أصبح الرعب الجديد الذي يهدد العالم أكثر من كورونا، بسبب عدم وجود لقاحات كافية له، حيث سجلت عدة دول حول العالم عشرات الإصابات والوفيات.

هذا التزايد في الإصابات دفع منظمة الصحة العالمية، إلى تعليق نظام التطعيم ضد الكوليرا والمكون من جرعتين مؤقتًا، فيما ستكتفي بجرعة واحدة بسبب نقص اللقاحات وتزايد الإصابات حول العالم.

وضع خطير
أشارت المنظمة التابعة للأمم المتحدة إلى أن “القرار الاستثنائي يعكس الوضع الخطير لمخزونات لقاحات الكوليرا” في وقت تكافح فيه دول مثل هايتي وسوريا ومالاوي للسيطرة على بؤر تفش واسعة للمرض الذي قد يؤدي للوفاة والذي ينتشر من خلال المياه والغذاء الملوثين.

اقرأ أيضًا:
جرعة واحدة تكفي حاليًا
اعتبرت منظمة الصحة العالمية، أن استراتيجية الجرعة الواحدة أثبتت فاعليتها في السيطرة على بؤر تفشي الكوليرا، غير أن مدة الحماية تكون محدودة ويبدو أنها أقل بكثير لدى الأطفال.

أعراض خطيرة:
– أغلب الحالات لا يصاحب المرض سوى أعراض خفيفة أو دون أعراض.

– قد يتسبب في الحالات الخطيرة مثل إسهال حاد ويمكن أن يؤدي إلى الوفاة في غضون ساعات إذا لم يحدث تدخل علاجي.

مناطق الصراع الأكثر إصابة
وارتفعت حالات الإصابة بالكوليرا هذا العام، خاصة في المناطق التي تعاني الفقر والصراع.

وتم الإبلاغ عن رصد إصابات في 29 دولة وزادت معدلات الوفيات بشكل حاد.

الكوليرا في سوريا
تسبب تفشي الكوليرا في سوريا في وفاة ما لا يقل عن 33 شخصا، مما يشكل خطرا في بلد يشهد حربا منذ 11 عاما، ويثير مخاوف بشأن الأوضاع في مخيمات النازحين المكتظة.

اقرأ أيضًا:
لبنان
وصل عدد الإصابات في لبنان البلد الذي يعاني من أزمات اقتصادية طاحنة، إلى169 إصابة، فيما تم تسجيل 5 حالات وفاة.

وقال وزير الصحة اللبناني، إن الانتشار الواسع للكوليرا في لبنان، معظمه لدى النازحين السوريين.

المياه الملوثة سبب انتشار الوباء
وأوضح الوزير، أن المياه الملوثة في مناطق عدة هي العنصر الأساس الذي يسهم في رفع حالات الكوليرا، بالإضافة إلى مسألة تلوث الخضار من مياه الري.

وأضاف أن محطة التكرير في مناطق انتشار الكوليرا معطلة ما يجعل المياه لا تتكرر وتبقى ملوثة، وتصل للمواطنين وتنشر الكوليرا فيما بينهم.

اقرأ أيضًا:
كينيا
أعلنت وزارة الصحّة الكينية تفشي وباء الكوليرا في ست من مقاطعات البلاد، من بينها العاصمة نيروبي، مشيرة إلى أن إجمالي عدد الإصابات المسجلة حتى الآن بلغ حوالى 60 حالة.

وأكدت السلطات الصحّية الكينية تفشي وباء الكوليرا في ست من مقاطعات البلاد، بما في ذلك العاصمة نيروبي التي سجلت فيها 17 إصابة بالمرض.

حفل زفاف سبب الانتشار
وحسب وزارة الصحة في الدولة الواقعة في شرق أفريقيا والبالغ عدد سكّانها 50 مليون نسمة، فإنّ منشأ الوباء هو حفل زفاف أقيم في مقاطعة كيامبو، على بُعد حوالي عشرة كيلومترات شمال العاصمة نيروبي.

اقرأ أيضًا:
وسجلت هذه المقاطعة لوحدها 31 إصابة، أي نصف عدد الإصابات المسجلة في البلاد بأسرها. ووفقا للسلطات الصحية، فإن 13 مريضا نقلوا إلى المستشفيات بسبب خطورة حالتهم.

وحذرت وزارة الصحّة في بيان، من أن الجفاف الذي تعاني منه البلاد والذي بلغ في حدته مستوى غير مسبوق منذ 40 عاماً يمكن أن يؤدي إلى تفاقم وباء الكوليرا.

%d مدونون معجبون بهذه: