ا . عائشة حماد علي تكتب … وداعا ديسمبر

0

رحيل

عائشة حماد علي

وداعا ديسمبر

أيادي تودع ودموع تتساقط وكلمات لاتستطيع الثناء احساس بالفقد أعظم من معركة ضروس كاملة العدة والعتاد، لا ترحل فمازلنا ننتظر منك الكثير قف حتى نستمتع بحديثك ونتمعن ملامحك جيدا ابتسامة ساحرة تدهش الجميع احلام تراود بين شط واخر صرخات تدوي (كل حاجه ولا السفر اي حاجه ولا السفر) مغادرات بطعم الغربه فرقه وشتات ولسان حالك يقول (ابشري) لنداء حياة حزينه لوداع ولأنملك سوء الدعوات الصادقات لكم فأنتم سفراء لنا بكرم حاتمي أصيل وصدق مثل الجبال ومتانة غير قابله لتبعثر نلم لم تلك اللحظات التي عجزنا عن تفصيلها فقد قدمناك فارس لهذا الوطن وانت ترتدي شعار العزة والكرامة علي أن تعود مرفوع الرأس منتصرا، اختبارات واختيار آت يجب أن نتقبلها بصدر رحب رغم الأوجاع، أرواح تشهق من الألم والحرمان بدايات على حافة الهجران أصوات تتمني أن ينصت لها حتى لاتعود بسهام الفشل تحلق الطائرة وننظر لها باشواق حاره وفي مخيلتنا ملامكم الغاليه التي تظل مرسومه على المقل أجواء تعج باهازيج الضنين تمطر مفارقات لابد لها من إطار يحفها بالتناغم، شعور لايوصف بهذه الابجدية يظل كماهو إبداعات وايقاعات لفرح ات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.